ازدياد أعداد من يواجهون الجوع في زيمبابوي بسبب الجفاف والمشاكل الاقتصادية
ازدياد أعداد من يواجهون الجوع في زيمبابوي بسبب الجفاف والمشاكل الاقتصادية


خلص تقرير للجنة تقييم المخاطر في زيمبابوي، إلى أن أعداد الذين يواجهون الجوع في البلاد في ازدياد، بسبب الجفاف والمشاكل الاقتصادية مثل ارتفاع أسعار الغذاء ونقص الأموال.

وذكرت وكالة "بلومبرج" للأنباء، أن زيمبابوي مرت بفترات نقص غذائي متقطعة منذ أن بدأت الحكومة في برنامج إصلاح يتعلق بالأراضي، غالبا ما يشوبه العنف عام 2000، أسفر عن مصادرة مزارع تجارية يمتلكها أصحاب البشرة البيضاء، وفاقم الموقف موجات الجفاف التي تعرضت لها البلاد مما جعل وارداتها من الصويا أكبر من صادراتها.

وقد ارتفعت تقديرات نسبة المواطنين الذين يواجهون نقص الغذاء إلى 52% من تعداد السكان في العاصمة هراري، وذلك مقارنة بنسبة 46% العام الماضي.

كما ارتفعت نسبة المواطنين الذين يواجهون خطر نقص الغذاء في المناطق الريفية إلى 51% من تعداد السكان، وذلك مقارنة بـ28% العام الماضي.

شكرا لمتابعتكم " ازدياد أعداد من يواجهون الجوع في زيمبابوي بسبب الجفاف والمشاكل الاقتصادية " على موقع " ريحان نيوز "، ونتمني متابعتنا على قنواتنا الرسمية خلال وسائل التواصل الاجتماعي لمتابعة الاحداث واخر المستجدات ، مع اطيب التحيات .

المصدر : بوابة الشروق