رانيا يوسف تعتذر بعد أزمة الفستان: "لم أقصد وخاني التقدير"
رانيا يوسف تعتذر بعد أزمة الفستان: "لم أقصد وخاني التقدير"

أصدرت النجمة رانيا يوسف، بيانا وتوضيحا، بعد الهجوم الذي تعرضت له بعد حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته الـ40.

وقالت يوسف في البيان:

احتراماً لمشاعر كل أسرة مصرية أغضبها الفستان الذي ارتديته في حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، أود ان أؤكد أنني لم أكن أقصد الظهور بشكل يثير حفيظة وغضب الكثيرين ممن اعتبروا الفستان غير لائق، من الممكن أن يكون خانني التقدير، حيث ارتديت الفستان للمرة الأولى ولم أكن اتوقع أن يثير كل هذا الغضب.

وآراء مصممين الأزياء ومتخصصي الموضة غالبا ما تؤثر علي قرارات اختيار الملابس، وقد يكونوا وضعوا في الاعتبار أننا في مهرجان دولي.

ولم أكن أتوقع كل ما حدث، وإن كنت أعلم لما ارتديت الفستان وهنا أكرر التأكيد على تمسكي بالقيم والأخلاق، التي تربينا عليها في المجتمع المصري التي كانت وماتزال وستظل محل احترام.

وإنني إذ أعتز بكوني فنانة لها رصيد طيب وإيجابي لدي جمهوري، فإنني أتمنى من الجميع تفهم حسن نيتي وعدم رغبتي في إغضاب أي أحد، وإن شاء الله أكون عند حسن ظن الجميعوأضافت كما أنني اعتز بانتمائي لنقابة الفنانين ولدورها التنويري وحمايتها للقيم ودفاعها عن الفن والفنانين.

شكرا لمتابعتكم " رانيا يوسف تعتذر بعد أزمة الفستان: "لم أقصد وخاني التقدير" " على موقع " ريحان نيوز "، ونتمني متابعتنا على قنواتنا الرسمية خلال وسائل التواصل الاجتماعي لمتابعة الاحداث واخر المستجدات ، مع اطيب التحيات .

المصدر : جريدة الوطن