رجاء الجداوي توجه رسالة لزوجها باكية.. وتعترف بإجرائها عملية تجميل
رجاء الجداوي توجه رسالة لزوجها باكية.. وتعترف بإجرائها عملية تجميل

ملكة جمال القطن وحاملة وشاح سمراء القاهرة والحاصلة على جائزة ملكة حوض البحر المتوسط .. الفنانة القديرة رجاء الجداوي، والتي احتفلت الشهر قبل الماضي بعيد ميلادها الـ80 والتي تعتبر من أقدم الفنانات العربيات المستمرات إلى حد اليوم، حيث كانت بدايتها الفنية من خلال فيلم غريبة عام 1958، وسنوات عملها السينمائي وصلت 60 عاما.

الجداوي حلت ضيفة على الإعلامية دعاء صلاح في برنامجها "عقارب الساعة" المذاع عبر فضائية "النهار" للحديث عن "الأبيض والأسود" في حياتها.

الجداوي التي تنتمي لعائلة أرستقراطية بدأت العمل مبكرا، وهي في سن الـ14 في "جراج" بعدما تعرضت أسرتها لأزمة مالية حتمت عليها أن تنزل للعمل رغم اعتبارها طفلة ولكنها نزلت للعمل لإستكمال تعليمها ومساعدة أسرتها بعدما عاشت مع خالتها الفنانة الراحلة تحية كاريوكا وانتقلت لها وهي في سن 3 سنوات وعاشت في مدارسة داخلية برعاية خالتها لمدة 11 عاما ثم تركت المدرسة الداخلية وتركت كاريوكا متجهة لحضن أمها لمساعدتها.

ورغم أن خالتها فنانة بحجم تحية كاريوكا إلا أنها كانت ترفض دخولها للفن خوفا عليها من الشقاء، حسبما أكدت الجدواي، مشيرة إلى أن خالتها ظلت مقاطعة لها لمدة 6 سنوات حتى زارتها بعدما أجرت عملية جراحية ومن وقتها عادت المياة لمجاريها.

"دخلت أوضة المكياج دون ما أخبط، وكانت الآستاذة فاتن حمامة جوة، وقالت لي بمنتهى الهدوء إنتي خبطتي على الباب قولت لها لا قالت لي اطلعي خبطي واستني لما تسمعيني بقولك ادخلي وبعدين ادخلي وأنا قولت لها أنا آسفة يا طنط قالت أنا هنا مش طنط أنا مدام فاتن".. موقف محرج تعرضت له الجداوي مع سيدة الشاشة فاتن حمامة في بداية ظهورها الفني تعلمت من خلاله درس لن تنساه في التعامل مع الفنانين في الوسط الفني.

واكب ظهور الجداوي وبداية عملها في الوسط الفني مع تعرفها بزوجها لاعب كرة القدم وحارس منتخب مصر والنادي الإسماعيلي الراحل حسن مختار والذي قابلها في السودان وتزوجها بعدما قابلها بـ6 أيام فقط، حسبما حكت الجداوي.

ووجهت الفنانة القديرة رسالة إلى زوجها، الذي رحل عن عالمنا منذ عامين قالت، "قضيت أحلى أيام عمري معاك ووحشتني جدا جدا جدا انا وأميرة وراندا وعيلتك هي عيلتي وبحبك قوي يا حسن ولو في يوم ضايقتك تعالى لي في المنام وقولي أنا مسامحك، لأن ساعات ببقى قلاقانة بقول يا ترى زعلته او عملت حاجة شيقته تعالي لي في المنام وقولي انا كمان قضيت معاكي أسعد أيام حياتي".

ولم تتمالك الجداوي نفسها لتبكي وهي توجه رسالتها لزوجها التي عاشت معه منذ 22 فبراير 1970 وحكت اللحظات الأخيرة في حياة زوجها الذي رحل منذ عامين.

لم تستحي الجداوي أن تعلن أنها اجرت عملية تجميل "حقن بوتكس" في جبهتها منذ أعوام مؤكدة ان نتيجة العملية لم تكن جيدة وأنها تسببت في رفع حاجبها بسبب حادث قديم تعرضت له مشيرة إلى أن الجمال الداخلي القلبي هو الذي يسبب جمال الوجه ونضارته.

وقدمت الجداوي خلال الحلقة فقرة تمثيلة عن أم تتعرض لعقوق إبنها وزوجته في مول تجاري ليتدخل الناس استجابة لدموع الجداوي التي تنكرت وأندمجت في الدور حتى اعتدى احدهم بالضرب على نجلها العاق.

"أكتر يوم خايفة ييجي عليا اني أصحى من النوم مش قادرة أدخل الحمام لوحدي" بهذا عبرت الجداوي عن خوفها الوحيد مؤكدة انها تحمد الله يوميًا بعد استيقاظها لأنها استطاعت القيام وقضاء حاجتها بدون مساعدة أحد.

وتمنت الجداوي ان ترى أبنتها وزوجها وحفيدتها ومديرة منزلها التي أثنت عليها ووصفتها بأنها صاحبة فضل عليها  بأن تراهم في أفضل حال ودائمًا سعداء وأن تظل واقفة على قدميها لآخر يوم في عمرها.

شكرا لمتابعتكم " رجاء الجداوي توجه رسالة لزوجها باكية.. وتعترف بإجرائها عملية تجميل " على موقع " ريحان نيوز "، ونتمني متابعتنا على قنواتنا الرسمية خلال وسائل التواصل الاجتماعي لمتابعة الاحداث واخر المستجدات ، مع اطيب التحيات .

المصدر : جريدة الوطن