عضو «المصريين الأحرار» يروي واقعة الاقتحام أمام محكمة «أنصار بيت المقدس»
عضو «المصريين الأحرار» يروي واقعة الاقتحام أمام محكمة «أنصار بيت المقدس»

قال ماجد رأفت، عضو حزب المصريين الأحرار، شاهد الإثبات في قضية "أنصار بيت المقدس"، إن مقر الحزب بشارع رمسيس بمنطقة غمرة، تعرض للاقتحام يوم 2 يونيو 2013، من مجهولين قبل اندلاع ثورة 30 يونيو 2013.

وأضاف في شهادته أمام المحكمة: "فوجئت بدخول أشخاص فى المقر، يطلبون ملء استمارات حركة تمرد، وحين أحضرت الأوراق طلبوا شرب المياه، فقمت بالانتقال إلى المطبخ، وعند عودتي وجدت أحدهم ممسكا بسلاح ناري (طبنجة)، وهددني بالصمت".

وأضاف: "ربطوا يدي وقدمي، ومن ثم أجرى أحدهم اتصالا ردد فيه (اطلع يا باشا) وقبل صعوده وضع الموجودون بلاستر طبيا على عيني ووجهي كاملا، فأخبرتهم بعدم قدرتي على التنفس، وبدؤوا في الاستيلاء على أوراق تمرد".

وقال إن أحد المقتحمين سأله: "انتوا بتعملوا تمرد ليه، ونجيب ساويرس بيديكم كام، وانتم بتدوا الناس كام علشان يمضوا تمرد"، متابعا: "رأيت الشخص الذي بلغوه بالصعود".

فسألته المحكمة عن مواصفاته فرد: "أسمر وطويل القامة وجسده ممتلئ، ولم أرَه من قبل، وأكد لي أنهم لن يقتلوني".

وقال: "المقتحمون استولوا على محفظتي و3 هواتف ولاب توب وكاميرا ديجيتال، وقبل مغادرتهم أحدثوا إصابتي في وجهي، وعقب مغادرتهم توجهت للقسم بدمائي وأبلغت الشرطة".

جاء ذلك خلال نظر محاكمة 213 متهمًا في القضية المعروفة إعلاميا بـ"أنصار بيت المقدس".

تعقد الجلسة برئاسة المستشار حسن فريد وعضوية المستشارين عصام أبو العلى وفتحى الروينى، وسكرتارية أيمن القاضى وممدوح عبد الرشيد.

وأسندت النيابة إلى المتهمين ارتكابهم جرائم تأسيس وتولي قيادة جماعة إرهابية، تهدف إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على حقوق وحريات المواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، والتخابر مع منظمة أجنبية متمثلة في حركة حماس، الجناح العسكري لتنظيم جماعة الإخوان، وتخريب منشآت الدولة، والقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد والشروع فيه، وإحراز الأسلحة الآلية والذخائر والمتفجرات.

شكرا لمتابعتكم " عضو «المصريين الأحرار» يروي واقعة الاقتحام أمام محكمة «أنصار بيت المقدس» " على موقع " ريحان نيوز "، ونتمني متابعتنا على قنواتنا الرسمية خلال وسائل التواصل الاجتماعي لمتابعة الاحداث واخر المستجدات ، مع اطيب التحيات .

المصدر : بوابة الشروق