المستشار العسكري للجامعة العربية: الإرهاب صناعة أجنبية لتفكيك دولنا
المستشار العسكري للجامعة العربية: الإرهاب صناعة أجنبية لتفكيك دولنا
قال اللواء محمود خليفة، المستشار العسكري للأمين العام لجامعة الدول العربية، إن الإرهاب صناعة أجنبية لتفكيك الدول العربية، مضيفًا أنه رغم وجود مستوى فقر ومستوى ثقافي محدود وفساد وانخفاض في العدالة الاجتماعية، إلا أن الإرهاب يبقى صناعة أجنبية، باستغلال بعض الجهات هذه العوامل لإسقاط الدول العربية أمنيًا واقتصاديًا، وفق قوله.

وأضاف «خليفة»، خلال لقائه ببرنامج «الحياة في مصر»، المذاع عبر فضائية، مساء الثلاثاء، أن العمل العربي المشترك ظهر في أكثر من موقف مثلما حدث في حرب أكتوبر عام 1973 بحشد القوة العسكرية والاقتصادية واستخدام سلاح البترول، لذلك انتصرت الدول العربية، مشيرًا إلى رصد القوى الخارجية لامتلاك الوطن العربي قوى اقتصادية وعسكرية مجمعة كبيرة، لذلك سعى إلى تفكيكها خلال السبع سنوات الأخيرة.

وتابع: «سلاح البترول هبط من 150 دولارًا للبرميل إلى أقل من 50 دولارًا للبرميل، وكان لدينا جيوش عربية كبيرة ومصنفة وهي جيوش سوريا والعراق».

وأوضح أن ميثاق الجامعة يتضمن بندًا رئيسيًا بحل كافة المشاكل بين الدول الأعضاء ودول الجوار أو أي دول أخرى بالطرق السلمية، مضيفًا أن بعض المواقف قد تجبر الجامعة على اتخاذ إجراءات عسكرية لمواجهة أية تهديدات وللدفاع مثلما يحدث في اليمن.

وذكر أن الدول العربية لا تتحرك خارج حدودها، ولكن امتلاك القوة الشاملة الاقتصادية والعسكرية والإعلامية، هي في المقام الأول لحفظ الأمن القومي داخل الدولة وصيانة أمنها.

شكرا لمتابعتكم " المستشار العسكري للجامعة العربية: الإرهاب صناعة أجنبية لتفكيك دولنا " على موقع " ريحان نيوز "، ونتمني متابعتنا على قنواتنا الرسمية خلال وسائل التواصل الاجتماعي لمتابعة الاحداث واخر المستجدات ، مع اطيب التحيات .

المصدر : بوابة الشروق